الصناعات المعدنية تدشن شعبة «تصنيع المعادن الثمينة».. وإيهاب واصف رئيسًا لها

وافق مجلس إدارة غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات المصرية ، بعد اجتماعه الأول مع التشكيل الجديد بقيادة اللواء عماد الألفي ، على إنشاء قسم تحت مسمى “شعبة صناعة المعادن الثمينة” بقيادة إيهاب واصف للعمل على النهوض بصناعة الذهب محلياً وإعادتها إلى الريادة العالمية.

قال إيهاب واصف عضو غرفة الصناعات المعدنية والرئيس الجديد لقسم تصنيع المعادن الثمينة باتحاد الصناعات المصرية ، إن إنشاء القسم في عضويته 5 أعضاء من الأعضاء الحاليين بغرفة المعادن. تم اختيار الصناعات بالتشاور مع اللواء عماد الألفي رئيس الغرفة وبمساعدة 3 من ذوي الخبرة من خارج الغرفة تقوم الشعبة بتطبيقهم للاستفادة من خبرتهم الطويلة. الاسماء المقترحة هي: الدكتور وصفي أمين واصف رئيس شعبة تجارة المعادن الثمينة في الاتحاد العام للغرف التجارية سابقاً ، والمهندس رفيق عباس رئيس شعبة المعادن الثمينة في اتحاد الصناعات سابقاً ، والسيد عماد صبحي آل. – ساردي مستشار مالي وقانوني للشعبة.

وأضاف واصف في بيان صحفي اليوم أن الشعبة باختيار أعضائها شددت على الحاجة إلى الخبرة ، وضرورة أن يكونوا على دراية واسعة بالعقبات التي تواجه صناعة الذهب والمجوهرات في مصر ، وأن يكون لديهم القدرة على الصياغة. أفكار لتطوير الصناعة في ضوء الطموحات الرئاسية لزيادة مساهمتها في الناتج الناتج المحلي الإجمالي ، والتي ظهرت من خلال إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي عن تأسيس أول مدينة تضم مصنعين للذهب والمجوهرات. تعميق الصناعة محلياً ، وافتتاح أول مدرسة لتنمية مهارات القوى العاملة في القطاع لتصميم أعمال الذهب على أحدث الموديلات العالمية.

وأشار رئيس شعبة تصنيع المعادن الثمينة إلى أن القسم سيعمل على تلبية التوجيهات الرئاسية خلال الفترة المقبلة من خلال إزالة العوائق التي تواجه صناعة الذهب محلياً ، مما يؤدي إلى ارتفاع تكاليف الإنتاج وضعف تنافسية الصاغة في أسواق التصدير. فضلًا عن تطوير تصاميم الصاغة ، مؤكدين أن مصر تمتلك بالفعل المكونات لتصبح مركزًا عالميًا لصناعة الذهب والمجوهرات.

READ  الإصلاح الإداري في مصر على مائدة التنظيم والإدارة

اقرأ أيضا | وزير الاستثمار السعودي: المملكة عملت على زيادة تنافسية قطاع التعدين

.