التخطي إلى المحتوى

   رواية انا من احببته الفصل الثالث بقلم آيات

صلاح قم من جنب هايدي ووقف ف البلكونه يشرب سجاير ويفكر فالي جاي

هايدي فقت ملقتش صلاح جنبها

راحت تشوفو ف البلكونه 

هايدي قربت عل صلاح

متيجي نانسا الي فات 

صلاح بيبص لهايدي ويسبها ويمشي

هايدي بتتنهد 

مسيرك تعرف 

هايدي راحت اخديت شور وخرجت لبست

دريس اسود طرحه اوف وايت وحطيت ميكب خفيف ونزلت

ادهم اول مشفها نزله ابتسم

هايدي راحت اعديت جنب ادهم

وبداو يتكلمو

كل دا تحت نظرات صلاح الي عينو متشلتش من عليهم

ادهم.. صحبك شكلو هيولع

هايدي وبدات صوت ضحكتها يعلا 

بس يا ادهم والله  مش قادره  من الضحك

صلاح راح اعد جنب هايدي وجوا بركان من الغضب

هايدي ابتسمت  وطلعت اوضتها 

غيرت لبسها لبست 

تيشرت اسود وبنطلون لجن ابيض وسيبت شعرها

كانت وقفا بتسرح شعرها

فجه حست ب حد حضنها من ضهرها

بتبص ف المريه لقيت صلاح

..وحشتني تصدقي اول مره اعرف اني مراتي حلوه كده

هايدي لفت وشها لي وابتسمت وحطيت اديها عل خدو

مالك ياصلاح فيك اي متغير.

صلاح بيحط رساو عل كتفها

.. حاسس اني محتجلك يا هايدي 

هايدي حطيت اديها حولين كتفو وقالت

وانا جنبك طول الوقت 

صلاح خرج من حضنها وقلها..

اوعديني يا هايدي انك متعمليش حاجه تدقيني وتبعدي عن ادهم

هايدي ابتسمت وقالت

حاضر  هعمل الي يريحك

..صلاح بصلها وابتسم وقاال..

يانفع تقوليلي انا بنزبالك اي

هايدي اتكسفت وحولت تبعد عنو بس صلاح محوطها ب ايدو

صلاح بصص ف عنيها 

توتو مش هتخرجي غير لمه تقوليلي

هايدي اتكسفت 

صلاح خدها جو حضنو اكتر

هايدي كانت حسه نفسها طيره من الفرحه

هايدي ب كل حنان

بحبك ياصلاح

خرجها جو حضنو 

انتي قلتي اي

هايدي اتكسفت وبصت ف الارض

 قولت بحبك ياصلاح 

صلاح رفع هايدي من عل ارض ولشها جو حضنو واعد يلف بيها

صلاح نزل هايدي وقلها 

ممكن تجهزي انهارده بليل عشان خلاص جوازنا لازم يا تم 

هايدي اتكسفت وحطيت وشها ف الارض

صلاح قرب منها وبدا ف تقبلها ف خدها ب كل حنيه بعد شويه صلاح بعد عن هايدي

وقلها هستنكي انهارده اساعه عشرا هنتمام جوزنا وبعد كده هخدك ونسافر نقضي شهر العسل بتعنا ف دبي خلاص يا هايدي انسي الي فات انا مقدرش استغنا عنك

هايدي ابتسمت

صلاح…انهارده بعد ما العريس والعروسه يطلعو ونطلع احنا كمان تكوني مجهزا شنطتك عشان هنسافر  اساعه2 

 وغمزلها 

عشان نكمل بقيت كلمنا هناك  

صلاح  باس دمغ هايدي وسبها ونزل

هايدي مش مصدقه نفسس خلاص خلاص هننسا الي فات وحلم عمري هيتحقق 

هايدي والفرحه بينا ف عنيها راحت تلم شنطتها وخرجت من هدمها قميص لونو ابيض قصير وطلعت الميكب بتعها وحطتهم لوحدهم عل جنب وقفلت بقيت شنطتها

هايدي خلصت ونزلت عل اسلم تجري

ادهم يا ادهم 

ادهم ب لهفا عل اسلوبها 

اي ياهايدي فيكي حاجه

هايدي  مسكت ايد ادهم  وقالت 

مبسوطه مبسوطه ياادهم خلاص حلمي هيتحقق وان وصلاح هنعيش مع بعض

ادهم اتنهد وقال طيب هو قالك كده

هايدي ب فرح 

امم هو قلي كده وخلاص هننسا الي فات منغير منفتح ف الماضي

ادهم رسم ابتسما عل وشو لاكن من جوا حزن ادنيا كله

طيب يا حبيبتي ربنا يوفقك انا مفيش حاجه فرقه معيا غير انك تكوني مبسوطه

هايدي ب مرح

انا اوعدك اول مهرجع من شهر العسل هخطبلك احسنها وحده فيكي يا مصر..

ادهم ب ابتسمه مزيفا 

ان شاالله بس طلمه انتي خلاص حياتك هتستقر…. انا كمان هرجع اكمل شغلي ف اسبانيه بس هستقر هناك

هايدي وعلمات الحزن بانت ف وشها لا يا ادهم انت سندي مش بعرف اعمل حاجه منغيرك متسبنيش لوحدي 

ادهم ب حزن انتي مش لوحدك انتي معكي جوزك وهو هيعرف يحميكي اتعودي احكيلو كل مشكلك وهو عشان بيحبك هيسعدك ويحلهالك

هايدي ب حزن طب وانت مش هشوفك تاني انا مليش غيرك بتكلم مع وبيشيل حزني لو اتخنقت مع صلاح مين هتكلم مع

ادهم  صلاح لو بيحبك مش هيخليكي حزينا انا عارف الي بيحب حد مش بيهون علي

…. ادهم سب هايدي قبل متتكلم عشان دموعو متفضحهوش

هايدي حزينه عشان ادهم هيبعد عنها 

هو صحبها من وهيا طفاله وكان شاهد عل حبها ل صلاح وكن دايمن جنبها

….

اليوم عده والساعه قربت تيجي عشره

هايدي طلعت اوضتها

وجهزت نفسها عشان صلاح

بعد شويه الباب اتفتح وكان صلاح

صلاح اول مدخل لقا هايدي 

شبها الملاك وشعرها مفرود وشفيفها لونها احمر

صلاح قرب عل هايدي وشلها  واعد يضحك

بعد سعتين

هايدي كانت بتخبي وشها ف المليه 

صلاح ابتسم عل كسوفهه

وقم لبس هدومو وقلها

قومي بقاا يا حبيبتي عيزين نلحق نسلم عل الناس ونمشي

هايدي.. انا مش قادره قاوم

صلاح بضحك معلش عشان خاطري

هايدي قامت واخديت شور

ولبست ولفت حجبها

وكانت مجهزه شنطهم هي وصلاح

نزلو لقيو الناس لسه ما مشيوش والفرح لسه شغال

صلاح مسك ايد هايدي وقلها تعلي نعد مع الناس

هايدي ابتسمت وفضلت مسكه ف ايدو 

صلاح اعدها وسط مجموعه من البنات والستات

وراح وقف عل المسرح ومسك الميك

يا جمعه انا عيز.قالكم عل حاجه كن بيبص ل هايدي ومبتسم

انا عيز قاول ل هايدي مراتي حاجه مهما اوي ولزم كلكم تعرفهوها

هايدي كانت اعد وسط البنات وبتضحك  مستنا صلاح هيقول اي

صلاح… وبص ل هايدي

انتي طالق

طالق ب تلاته

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية عشق الواسم الفصل الثامن 8 بقلم أحلام إسماعيل
  2. رواية عشق بين نيران الزهار الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم سعاد محمد سلامة
  3. رواية عشق بين نيران الزهار الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم سعاد محمد سلامة
  4. رواية أحببت غروره الفصل التاسع 9 بقلم نور عبد القادر
  5. رواية أحببت غروره الفصل السابع 7 بقلم نور عبد القادر
  6. رواية عشق الجاسر الجزء الثاني 2 الفصل الثامن بقلم مروه عبد الجواد
  7. رواية أحببت غروره الفصل السادس 6 بقلم نور عبد القادر

التعليقات

اترك رد