التخطي إلى المحتوى

   رواية حب في عمليات خاصه الفصل التاسع  بقلم ملك ايمن

اسر: لي بتداري ضعفك

فيروز: سبق وقلتلك ميخصكش

اسر: اسمحيلي اقرب منك 

فيروز بضحك: شكلك وحشك ضربي هه 

اسر: انا بتكلم بجد 

اتنهدت وراحت قعدت ع صخره وراح وراها قعد جنبها وهي بتنظر للا شئ 

فيروز: بابا الله يرحمه كان نفسه في ولد امي وهي حامل فيا الدكتور قال اني ولد تشخيص خطأ بتحصل وقتها جهز كل حاجه لاستقبال الولد ده لما اتولدت اتعرف اني بنوته متقبلش الفكره رباني اني ولد لبس ولد طريقته ولد تفكير جامد دايما عصبيه علمني ملاكمه من صغري بعد وفاته حسيت اني المسؤاله عن البيت حسيت اني راجل البيت نسيت اني بنوته وليها حق تتدلع لحد ما دخلت في طريق مش بتاعي حسيت اني بغرق 

اسر: ارتبطي

فيروز بجمود: كانت نزوه وعدت

اسر: ممكن تدي فرصه تانيه 

فيروز بجمود: لا مبقاش ينفع 

اسر كان هيتكلم فونها رن

فيروز: الو قانت وقفت وبان عليها التوتر واسر قام وقف

فيروز: قي اي طيب طيب تلات دقايق وهكون عندك هه وقفلت ركبت واسر ركب وراها

اسر: في اي

فيروز: كارما معاها مسدس وشرط تضرب بيه ابعد شويه يلا

اسر: انتي في اي ولا اي

فيروز: اخلص اتصلي ع اسلام يلا وادتله الفون

اسر رن علي اسلام

اسلام: اي يابنتي انتو فين 

اسر: اسلام هات جاسر ويونس وتعالا ع البيت بسرعه 

اسلام: حاضر حاضر وقفلو 

بقلمي ملك ايمن✍🏻

وصلو كلهم في وقت واحد دخلت فيروز جمال مداري ادم وعدي وراه اميره منهاره من العياط ندي بتحاول تهدي الطفله الي ماسكه حاجه مش عارفه مدي خطورتها

ندي: حبيبتي هاتي بقا يلا هه يلا

كارما: تؤتؤ انا هضربك موه وانتي تضربيني موه

فيروز قربت براحه منهم وبعدت ندي وقعدت ع ركبه ونص قدام كارما بس في مسافه بينهم

فيروز: كارما هاتي نلعب يلا 

كارما: ماسي انتي تضلبي وانا اضلب((ماشي انتي تضربي وانا اضرب) 

فيروز: ماشي هاتي انا الاول

كارما: تؤتؤ انا الاول

فيروز اتنهدت بقوه ووجهت كلامها للكل

فيروز: مهما عملت محدش يتحرك مفهوم

اميره بانهيار: هتعملي اي

فيروز: هششش مش عاوزه نفس ووجهت كلامها لكارما حبيبتي فاكره لما كنت بضربك 

كارما: اها

فيروز: حلو اوي غمضي عينيكي الشمال وركزي هنا وشاورت فيروز ع كتفها اليمين 

ندي: لالا فيروز

فيروز: ههههششش مسمعش صوتك يلا ياكارما يلا اضربي هنا  لحظات ساد الصمت فيها وصدي صوت الطلقه كان هو المتحدث الوحيد الكل شهق وامريم اغم عليها واسر بيهدي امه جمال بيبعد نظر الاطفال اخدت الطلقه في كتفها اليمين كتمت صوتها وحاولا تتكلم بطبيعيه

فيروز بصوت ضعيف: ه هاتي يلا ياروحي د دوري قربت منها كارما ببرائه طفله وادتها المسدس مجرد ما مسكته وقعت ع الارض الكل جري عليها اسر شالها وركبها وطلع ع المستشفى ووراه اسلام وجمال ويونس وسابو جاسر مع الحريم

بقلمي ملك ايمن✍🏻

وصلو المستشفى دخل وهو شايلها مش فاهم معني خوفه قلبه هيقف من الخوف فكره الفقدان وحشه اخدوها ودخلت عملليات

جمال:البنت دي مش طبيعيه

يونس:فيروز ممكن تعمل اي حاجه بس عشان اهلها 

اسلام:ربنا يقومها بالسلامه

اسر:يارب طلع الدكتور 

كلهم جريو عليه

اسر:هاا هي كويسه

الدكتور:الحمد لله طلعنا الطلقه شويه وتقدرو تتدخلولها

اسرو

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية اخوات زوجتي الفصل السادس عشر 16 بقلم مني عبدالعزيز
  2. رواية اخوات زوجتي الفصل الخامس عشر 15 بقلم مني عبدالعزيز
  3. رواية اخوات زوجتي الفصل السابع عشر 17 بقلم مني عبدالعزيز
  4. رواية ندم عاشق الفصل الرابع عشر 14 بقلم سلمى عماد
  5. رواية ندم عاشق الفصل الخامس عشر 15 بقلم سلمى عماد
  6. رواية ندم عاشق الفصل الحادي عشر 11 بقلم سلمى عماد
  7. رواية ندم عاشق الفصل التاسع 9 بقلم سلمى عماد

التعليقات

اترك رد