التخطي إلى المحتوى
    رواية ولقلب أقدار  الفصل الرابع بقلم رانيا الخولي

رواية وللقلب أقدار الفصل الرابع 

ظل عامر ينظر الى يده التى تطاولت على أبنته ، وظل يعاتب نفسه،كيف طاوعته نفسه ؟ كيف تطاول عليها بالضرب بتلك القسوه ، هو يعرفها جيدا ويعرف أخلاقها ، لكنها أخطأت عندما وقفت أمامه تكسر كلمته التى أعطاها لعمها ، ويعلم أيضاً أن لها الحق برفضها لكن ما أغضبه حقاً هو اعترافها بعشقها لأبن صالح التهامى

أنتبه على صوت حسين بالخارج فنظر فى ساعته فوجدها الواحده صباحاً، فأندهش من مجيئه فى هذا الوقت

فسمع صوته يصيح بالمنزل قائلا بغضب : وينك ياعمى ؟

خرج عامر من غرفته مسرعاً والغضب يزحف الى محياه صائحاً به : فى أيه وكيف تاجى فى وقت زى ده وتدخل إكده ؟ أنت أتجنيت إياك

خرج سالم على صوتهم وهو يقول : فى أيه يا چماعه ايه اللى بيحصل

نظر له حسين بحقد وقال : وينها المحروسه أختك ؟

نظر سالم الى والده وقال بعدم فهم : أختى فوج نايمه بتسأل ليه ؟

ضحك حسين بتهكم وقال بسخريه : أختك هربت يابيه ، واحد شافها وهى خارجه من الباب الورانى وهو معاها وركبوا عربيه ومخبرش راحوا فين

فصاح به عامر قائلا بغضب عارم : أنت بتجول أيه ياخرفان انت

أسرع سالم بالصعود الى غرفتها كى يراها لكنه عاد بعد قليل ناكساً رأسه قائلاً : صح يابوى مش فى أضتها

ضرب الارض بعصاه وقال بغضب جحيمى : تجلبوا الارض من فوجها لتحتها وتجبوهالى سواء حيه أو ميته ثم أخرج سلاحه وأعطاه لسالم قائلاً : أمسك الطبنجه دى ومتجيش الا وانت مفرغها فيهم فاهم ولا لأ

رفض سالم قائلا : لا يابوى أنا أختى متعملش أكده ، مصدجش أبدا ، ولو كانت هربت بصحيح فهى بتهرب من زواجها من حسين

رمى عامر العصاه من يده وأمسك سالم من تلابيبه وصاح به قائلا : كلامى يتنفذ يأما ألبسك طرحه وأجتلك بدالها ، فاهم ولا لأ

لم يرد عليه سالم فأخذها حسين فرصه وامسك السلاح من يد سالم وقال بحقد : سيبلى أنى المهم دى ياعمى

أمسكه سالم مانعاً إياه من الذهاب قائلاً بحده : إياك تجرب منيها

يتبع الفصل الرابع كاملا اضغط هنا ملحوظة اكتب في جوجل “رواية والقلب أقدار دليل الروايات “لكي يظهر لك الفصل كاملا

قد يهمك أيضاً :-

  1. رواية عشق الواسم الفصل الثامن 8 بقلم أحلام إسماعيل
  2. رواية عشق بين نيران الزهار الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم سعاد محمد سلامة
  3. رواية عشق بين نيران الزهار الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم سعاد محمد سلامة
  4. رواية أحببت غروره الفصل التاسع 9 بقلم نور عبد القادر
  5. رواية أحببت غروره الفصل السابع 7 بقلم نور عبد القادر
  6. رواية عشق الجاسر الجزء الثاني 2 الفصل الثامن بقلم مروه عبد الجواد
  7. رواية أحببت غروره الفصل السادس 6 بقلم نور عبد القادر

التعليقات

اترك رد